الكوارث والصحة النفسية

25

كيف يتصرف الناس؟

  • ما قبل الكارثة (التأهب) : وهي المرحلة التي يعرف فيها اقتراب الكارثة. تختلف أنماط السلوك بين حالة وأخرى ولكنها عمومًا تتضمن:
  • نشاط غير كاف.
  • رفض التحضير لمواجهة أثر الكارثة.
  • الميل إلى اعتماد موقف يقول بأن الكارثة لن تحصل.
  • القلق.
  • الإنذار: وهي المرحلة التي تصبح فيها الكارثة وشيكة وترسل التحذيرات وتعلن رسميًا. ومن أنماط السلوك الشائعة:
  • بحث محموم عن معلومات حول ما يجب عمله لتفادي آثارها.
  • فرط النشاط، ويوصف أحيانًا بالذعر.
  • الأرق.
  • الهدوء.
  • أثناء الكارثة: وهي فترة وقوع الكارثة. ومن أنماط السلوك المعروفة:
  • قد يصاب جزء كبير من السكان بصدمة، ولكن معظمهم يتعافى بسرعة.
  • يبدي جزء صغير حالة من الارتباك، والشلل والقلق.
  • يحافظ الكثير منهم على وعيه، ويقيم الوضع ويقرر الإجراءات اللازمة.
  • التعافي: وهي المرحلة التي تعقب الكارثة مباشرة بعد أن يحظى الأفراد بالوقت للوقوف على الأوضاع. وبعض ردود الفعل هي:
  • عودة تدريجية للوعي، التذكر والتعبير العاطفي.
  • مشاعر الخوف، والغضب، وفقدان الثقة، والتبعية والقلق.
  • فترات متناوبة من البكاء والضحك.
  • تبعية طفولية.
  • أفعال ايجابية ومباشرة، يبدي الأشخاص الناجون من الكارثة اندفاعًا كبيرًا ليس لإصلاح الأضرار فحسب بل ولصنع شيء إيجابي من الدمار.