الهلال الأحمر يستعد لتوزيع 200 دار واطئة الكلفة على فقراء ومتعففي كربلاء

 تستعد جمعية الهلال الأحمر العراقي الشهر المقبل لتوزيع نحو 200 دار تم انجازها بالتعاون مع وزارة البلديات مجانا بين العوائل الفقيرة والمتعففة وفق ضوابط أعدتها الجمعية . وقال عضو الجمعية محمد عبد الصاحب ألكعبي “أن الجمعية فتحت باب استلام طلبات العوائل المتعففة لغاية الخامس والعشرين من الشهر الجاري لغرض تحديد العوائل المشمولة ” مشيراً إلى أن هذه الدور التي نفذت بتمويل من الجمعية وعلى قطعة ارض تابعة لوزارة البلديات أنجزت في ناحية الحر وأنها ستسلم مجانا إلى العوائل الفقيرة بدون سند طابو لقاء اجر شهري لا يزيد عن خمسة ألاف دينار تدفع كأجور بدل خدمات إلى البلدية ، موضحا أن هذه الدور ستفرغ من ساكنيها في حالة تحقيق وضع اقتصادي جيد لها أو يصبح احد أبنائها موظفا في الدولة أو يحصل على عمل مربح لها أو يحصل على عقار كون هذه الدور ستكون لمن لا يملك مردودا ماديا جيدا يساعده على تكفل مطاليب المعيشة .
وبين ألكعبي أن هذه الدور ستوزع وفق شروط منها أن يكون من ساكني المحافظة مدة لا تقل عن عشر سنوات ومن العوائل الفقيرة المتعففة التي لا معيل ولا مأوى لها ولا يملك عقارا هو أو زوجته أو احد أبنائه القاصرين وغير مستفيد من توزيع الأراضي على الموظفين وكذلك غير موظف في دوائر الدولة أو إحدى المؤسسات الأخرى ولديه عائلة وعدد أطفال لا يقل عن خمسة أطفال وتمنح نقطة أضافية عن كل طفل زاد عن الخمسة ، ولفت أن هذه الدور تسحب من شاغليها أذا لم يسكنا فيها أو أذا تنازل عنها لآخرين ، مبينا أن هذه التجربة سيتم تعميمها من قبل جمعية الهلال الأحمر العراقي على جميع المحافظات أذا ما تم تخصيص قطع أراضي للمشروع من قبل مجالس المحافظات أو وزارة البلديات ، منوها أن مشاريع مماثلة في عدد من المحافظات في طور الانجاز .

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

الهلال الاحمر العراقي
تقديم علاجات ميدانية ونقل حالات طارئة خلال احداث ساحة الطيران وسريع محمد القاسم

بعد الاحداث الاخيرة على جسر محمد القاسم وساحة الطيران بين المتظاهرين والقوات الامنية استنفرت فرق ...