الهلال الاحمر العراقي : اكثر من 32 الف مواطن باتو في العراء ونحن بانتظار موافقة السلطات اقليم كردستان لنصب المخيمات

اعلنت جمعية الهلال الاحمر العراقي عن تسجيلها 32 الف نازح من مناطق الموصل باتجاء اقليم كردستان يوم امس. وقال الامين العام المساعد محمد الخزاعي : ان اكثر من 32 الف من مناطق الموصل مازالوا في العراء على حدود اقليم كردستان ومازلنا بانتظار الموافقات الرسمية من سلطات الاقليم لبناء مخيمات لهؤلاء النازحين. مشيرا : ان الهلال الاحمر العراقي شكل غرفة عمليات من ستة محافظات واستنفر جميع امكانياته لاغاثة العوائل النازحة .

واضاف الخزاعي : ان فرق الهلال الاحمر في دهوك واربيل قامت بتوزيع مساعدات غذائية ومياه لاكثر من 20 الف نازح خلال اليومين الماضيين. مضيفا في الوقت نفسه : ان الهلال الاحمر اطلق نداء استغاثة الى الاتحاد الدولي للصليب الاحمر والهلال الاحمر من اجل دعم الهلال الاحمر العراقي في مساعدة النازحين . من جهة اخرى اعرب الخزاعي عن قلقه من الوضع الانساني الذي يعيشه المواطنين داخل مدينة الموصل لعدم توفر الكهرباء والخدمات الصحية ومتطلبات الحياة الضرورية الاخرى.

1

2

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

فرق الهلال الأحمر العراقي توزع مساعدات غذائية واغاثية للعوائل المتعففة وذوي الاحتياجات الخاصة في ميسان وكربلاء وديالى

يسعى الهلال الاحمر العراقي الى تأمين احتياجات العوائل المتعففة لتمكينهم على مواجهة الازمات الانسانية المختلفة ...