الهلال الاحمر العراقي ونظيره التركي ينصبان اكثر من 100 خيمة ويوزعان مساعدات اغاثية للعوائل النازحة في مخيمي التكية وآسيا ببغداد

English

اعلنت جمعية الهلال الاحمر العراقي عن نصب اكثر من (100) خيمة وتوزيع اكثر من (3000) مادة اغاثية للعوائل النازحة في مخيمات التكية الكسنزانية ومخيم آسيا في منطقة الدورة ببغداد. وقال مدير فرع بغداد نبيل نايف ان فرق الهلال الاحمر العراقي بالتنسيق مع الهلال الاحمر التركي قامتا بنصب (110) خيمة لأيواء العوائل النازحة في مخيمات التكية الكسنزانية ومخيم آسيا تم نصب (70) خيمة منها في مخيم التكية الكسنزانية و(40) خيمة تم نصبها في مخيم آسيا ، فضلاً عن توزيع اكثر من (3000) مادة اغاثية اشتملت على احتياجات خاصة بالنساء والاطفال . وبين ان مخيم التكية مقسم الى مجموعتين من العوائل النازحة ، مجموعة الاولى عوائل  نازحة من محافظة الانبار والبالغ عددهم أكثر من (800) عائلة والمجموعة الثانية نازحة من  محافظة صلاح الدين والبالغ عددهم (500) عائلة ، حيث ان وضع العوائل في المخيم متدهور للغاية ونتمنى في القريب العاجل مساعدات اكثر من الهلال الاحمر التركي ، وأكد نايف ان الامطار الغزيرة الاخيرة تسببت بغرق أغلب الخيم بالمياه مما اضطرت الى تدخل فرق الهلال الاحمر العراقي ونقل معظم العوائل الى كلية السلام التابعة لمخيم التكية الكسنزانية.
من جانبه اشاد رئيس لجنة حقوق الانسان في مجلس النواب أرشد الصالحي بدور جمعية الهلال الاحمر العراقي ورئيسها من خلال تحمل المسؤولية الانسانية بشأن مساعدات النازحين بالتنسيق مع الهلال الاحمر التركي من أجل تقديم المساعدات الغذائية والاغاثية للعوائل النازحة ، ودعا الصالحي الحكومة العراقية الى دعم جمعية الهلال الاحمر العراقي وتقديم التسهيلات اللازمة من أجل تقديم المساعدات الانسانية بشكل أكبر من خلال القروض والمنح التي تقدم لبعض الاجهزة التنفيذية تقدم عن طريق هذه المنظمات الخيرية وبالخصوص الهلال الاحمر العراقي ، وطالب الصالحي الى تشكيل هيئة اغاثية عاجلة في العراق حالها حال ايران وتركيا لكي تتولى الازمات التي تحدث وتضع على عاتقها بالتنسيق مع المنظمات المحلية والدولية لتقديم الدعم اللازم لكل ازمة انسانية تحدث في البلد.

DSC_0018
DSC_0036 copy

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً


تحت شعار نينوى مدينة التعايش السلمي
الهلال الاحمر العراقي ينظم مهرجان (الشباب والسلام) داخل مدينة الموصل

اعلنت جمعية الهلال الاحمر العراقي عن تنظيمها مهرجان (الشباب والسلام) بالتعاون مع مديرية شباب ورياضة ...