الهلال الاحمر العراقي يضع كوادره على هبة الاستعداد لتقديم الخدمات الانسانية والطبية للزائرين المتوجهين الى كربلاء لإحياء زيارة اربعين الامام الحسين (ع)

English

اعلنت جمعية الهلال الاحمر العراقي عن استكمال نصب المخيمات والمفارز الاسعافية والطبية في محافظات كربلاء والنجف والبصرة والديوانية وذي قار وواسط وبابل وميسان وعلى طول الطرق المؤدية الى مدينة كربلاء المقدسة لاستقبال الزائرين المتوجهين سيرا على الاقدام لإحياء زيارة الاربعينية الامام الحسين (عليه السلام ) .  حيث اعدت الجمعية خطة ستراتيجية من اجل احياء الزيارة الاربعينية السنوية وتهيئة كافة المستلزمات البشرية والمادية واللوجستية من اجل الاستعداد لاستقبال الزائرين وتقديم الخدمات الطبية والاسعافية والخدمية من دواء وماء وعصائر وتوفير المأوى والراحة , فضلا عن استقبال الزائرين بكل حفاوة ونقل الحالات المرضية والطارئة لاقرب مركز صحي . حيث  انهت كوادر للهلال الاحمر العراقي في كربلاء نصب المخيمات لايواء الزائرين القادمين سيرا على الاقدام من كافة ارجاء العراق متوجهين لزيارة الامام الحسين (ع) وقامت بنصب (15) مفرزة اسعاف اولي و(3) مخيمات لايواء الزائرين على مداخل المدينة الرئيسة .
ويضم كل مخيم سردقين كبيرين فضلا عن (25) خيمة ومفرزة طبية على الطريق الرابط بين كربلاء  –  بغداد والنجف الاشرف وبابل . كما تم نصب مفارز طبية واسعافية خدمية في قضاء طويريج منها مفرزة الدعوم ونصب مخيم في منطقة المطار في قضاء عين التمر ومفرزة اسعافية اخرى في قرية الزكاريط ،وتم نصب (8) مفارز خدمية واسعافية داخل مركز المدينة ( مفرزة مابين الحرمين للرجال ومفرزتين في ساحة البلوش رجال ونساء ومفرزتين في القرية ومفرزة قرب فندق الباقر فضلا عن نصب مفرزتين جوالة (راجلة) في العتبتين العباسية والحسينية) وقد جهزت كافة المخيمات والمفارز الثابتة والجوالة (الراجلة) بالمستلزمات الطبية والادوية بغية تقديم افضل الخدمات الاسعافية للزائرين فضلا عن استقبالهم والترحيب بهم وتوفير الراحة لهم كذلك تم نشر (100) نقالة موزعة على المفارز من اجل نقل الحالات الطارئة والاصابات بمشاركة عدد كبير من الموظفين والمتطوعين في الفرع بلغ عددهم (100) موظف و(350) متطوع موزعين على المخيمات والمفارز بغية تقديم الخدمات الاسعافية والطبية والانسانية للزائرين .
وفي النجف اكملت كوادر الجمعية استعداداتها لاستقبال الزائرين بمناسبة اربعينية الامام الحسين (ع) حيث قام الفرع بتشكيل (7) مفارز اسعافية  موزعة على الطريق المؤدي الى مدينة كربلاء عبر مدينة النجف, وتتواجد هذه المفارز في المناطق قضاء المشخاب وتبعد عن مدينة النجف (45كم) ويتكون من (15) خيمة بالاضافة الى سردق كبير لايواء الزائرين ويعمل كادر يتكون من (130) من المتطوعين فضلا عن منتسبي المكتب . اما المفرزة الثانية  تقع قرب سايلو المناذرة على الطريق المؤدي الى مدينة النجف الاشرف ويبعد عن مخيم الاستقبال (15كم) ويتكون من (10) خيام ويعمل كادر من المنتسبين والمتطوعين وعددهم (130) فضلا عن منتسبي المكتب.  والمفرزة الثالثة تقع بالقرب من المعهد الفني وتبعد عن مفرزة المناذرة (20كم) تقريبا داخل الحدود الادارية لمدينة النجف ويتكون من (10) خيام ويعمل (130) متطوع في هذه المفرزة فضلا عن منتسبي المكتب والمفرزة الرابعة تقع على طريق كربلاء مقابل معارض السيارات وتبعد (3كم) عن مركز المدينة و(6كم)عن مفرزة المعهد الفني ويتكون من (15) خيمة وعدد العاملين في هذه المفرزة (130) متطوعا فضلا عن منتسبي الفرع والفرزة الخامسة تقع بالقرب من مضيف العتبة العلوية عمود رقم (96) على بعد (10كم) عن مركز المدينة وتتكون من (10) خيام وعدد العاملين في هذه المفرزة (130) من المتطوعين فضلا عن منتسبي الفرع .اما السادسة تقع في الكوفة بالقرب من ساحة الدلال وتبعد عن مركز المدينة (21كم) ونصب في هذه المفرزة (10) خيام ويعمل كادر يتكون من (130) متطوعا فضلا عن منتسبي المكتب .والسابعة تقع على مفرق الكفل طريق كربلاء في المنطقة الرابطة بين مدينة النجف والحلة على طريق كربلاء ويبعد عن النجف (22كم) تقريبا ونصبت في هذه المفرزة (10) خيام ويعمل كادر يتكون من (130) متطوعا فضلا عن منتسبي المكتب . والثامنة تقع على بعد (10كم) عن مفرزة مفرق الكفل بالقرب من ناحية الحيدرية ونصبت في هذه المفرزة (10) خيام ويعمل كادر يتكون من (130) متطوعا فضلا عن منتسبي المكتب . والتاسعة تقع في ناحية الحيدرية الحدود الادارية لمدينتي النجف وكربلاء ويتكون من (15) خيمة بالاضافة الى سرادق كبير لايواء الزائرين ويعمل كادر مؤلف من (130) فضلا عن منتسبي الفرع. وتستمر هذه المفارز بالعمل لمدة ثمانية ايام يتم خلالها تقديم كافة الخدمات الاسعافية والادوية والمستلزمات الطبية الاخرى للزائرين بالاضافة الى توزيع المياه الصحية . وفي واسط باشر كادر الفرع بنصب مخيم لايواء واستراحة الزائرين بالقرب من تقاطع كوت -بدره . ويضم المخيم ما يقارب 500 خيمة مجهزة بمستلزمات الاستراحة ، اضافة الى توفير المياه الصالحة للشرب كما سيتم نشر 13 مفرزة طبية ميدانية تضم عشرون خيمة صغيرة لايواء المرضى ومستلزمات الاسعاف الفوري لتقديم الرعاية الصحية والطبية للزائرين “.

12273653_197442800589743_5331191616819891498_o
ffff
11215748_197305770603446_3164496259748990142_n

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.