الهلال الاحمر العراقي ينفذ عددا من برامج توعية صحية في الموصل

مع انتهاء عمليات تحرير الموصل عادت الكثير من العوائل النازحة الى مناطق سكناها فيما لم تتمكن عوائل اخرى من العودة بسبب  الدمار الذي لحق باحيائهم ، وتعاني معظم احياء مدينة الموصل وبالاخص الساحل الايمن دمارا كبيرا في البنى التحتية نتيجة المعارك التي دارت فيها ، ويشكو أهالي الموصل التي تعد ثاني اكبر مدينة في العراق من حيث عدد السكان سوء الخدمات المقدمة لهم ، حيث تعاني مناطقهم من شحة المياه الصالحة للشرب تزامناً مع أرتفاع درجة حرارة الصيف وتراكم النفايات في الاحياء السكنية التي تؤدي الى انتشار الامراض الوبائية فضلاً عن ضعف الخدمات في المؤسسات الصحية التي تفتقر الى الادوية ونقصٍ في الطواقم الطبية .
ومن اجل المساهمة في تحسين الواقع الصحي والاجتماعي ومساعدة اهالي الموصل على تخطي تحديات الظروف الصحية والبيئية الصعبة التي يعيشونها والتكيف مع الازمة للعودة للحياة من جديد نظمت الفرق الصحية التابعة للهلال الاحمر العراقي وبالتعاون نظيره الصليب الاحمر الدنيماركي برامج توعية صحية لاهالي مدينة الموصل والتي استمرت لثمانية ايام استهدفت مختلف فئات المجتمع .
وبلغ عدد المستفيدين من برامج التوعية الصحية من اطفال المدارس اكثر من (6000) طفلا فيما بلغ عدد المستفيدين من فئات المجتمع المختلفة اكثر من (1800) مستفيد ، حيث تضمنت البرامج القاء محاضرات نظرية عن التعريف بالامراض الانتقالية واسباب انتشارها وكيفية الوقاية منها ،كما تضمنت المحاضرات توصيات اسباب تردي الواقع الصحي لاهالي مدينة الموصل كتوفير خزانات مياه صالحة للشرب في المدارس والمراكز الصحية وتوفير الادوية اللازمة لعلاج الامراض الجلدية ، فضلاً عن قيام فرقنا الصحية بتدريب متطوعين على برامج التوعية الصحية .
وتندرج هذه البرامج ضمن اهتمامات جمعية الهلال الاحمر العراقي بتقدير الخدمات الصحية للفئات الأشد ضعفاً في المجتمع وبالتعاون مع شركائها في الحركة الدولية للصليب الاحمر والهلال الاحمر .

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

الهلال الاحمر العراقي يوزع اكثر (1900) سلة غذائية لعوائل احياء ايمن الموصل

اعلنت جمعية الهلال الاحمر العراقي عن توزيعها اكثر من (1900) سلة غذائية متكاملة للعوائل المتضررة ...