جمعية الهلال الاحمر العراقي تقدم مساعدات غذائية واغاثية وتنصب خيما للعوائل المتضررة في المجمع السكني قرب فندق الرشيد ببغداد

report_114_img_114اعلنت جمعية الهلال الأحمر العراقي عن تقديمها المساعدات الإنسانية الى العوائل المتضررة من جراء القصف الصاروخي الذي تعرض له مجمع الكرفانات السكني الكائن في فندق الرشيد مما ادى الى حدوث خسائر مادية وبشرية ومعنوية.
حيث سارعت كوادر فرع بغداد بالتعاون مع متطوعي مكاتبه (الصدر 1والصدر 2 والكرادة وبغداد الجديدة والكاظمية ) البالغ عددهم (31) متطوع اضافة الى متطوعي مقر الفرع الى إنشاء ونصب مخيم يضم (45) خيمة وذلك لإيواء العوائل المتضررة من الحادث فضلا عن ذلك قدم الفرع سلات غذائية بلغ عددها (80) سلة غذائية الى العوائل المتضررة اضافة الى الحصص الاغاثية البالغة (80) حصة اضافة الى خزان ماء سعة (10000) لتر .
كما قام الفرع باتخاذ الإجراءات اللازمة لإجراء استبيان للعوائل المتضررة في المجمع السكني الذي كانت تسكنه ( 70 ) عائلة .

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

رسالة رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر حول مواجهة كورونا