جمعية الهلال الاحمر العراقي تنشر محطات ومفارز جوالة على طرق الزائرين بمناسبة زيارة النصف من شعبان

report_113_img_1استعدادا لزيارة النصف من شعبان ومن اجل تقديم افضل الخدمات الانسانية قامت جمعية الهلال الاحمر العراقي بوضع خطة مسبقة تتظمن نصب اكثر من 25 محطة استراحة لتقديم الخدمات العلاجية والاسعافات الاولية وقد قامت الجمعية بتوزيع هذه المحطات على مختلف الطرق التي يسلكها الزوار صوب كربلاء المقدسة . وزعت محطات الهلال الاحمر على المحافظات التالية : في بغداد نصبت الجمعية محطات في ( اسكانيا ، اللطيفية ، اليوسفية ، القامشلي ) شارك فيها 100متطوع ومنتسب لتقديم الخدمات الصحية والغذائية الى الزائرين ، فضلا عن قيام مذخر جمعية الهلال الاحمر بتوزيع 8 اطنان من الادوية على فروعها كافة وتم توزيع 100 حقيبة اسعاف اولي على الفرق الجوالة .اما في كربلاء المقدسة قامت الجمعية بنصب 14 محطة استراحة للزائرين موزعة على مداخل المدينة شارك فيها300 متطوع وبلغ عدد السرادق المنصوبة 70 سردقا لتقديم الخدمات الى الزائرين . وفي النجف قام الفرع بنصب 6 مفارز موزعة على الطرق المؤدية الى كربلاء المقدسة كما قام الفرع بنشر 5 مفارز جوالة بمشاركة100متطوع . كما نصبت الجمعية في بابل 5 مفارز طبية موزعة على النواحي الاتية (ابي غرق، الشامية ، المحاويل ، المسيب، ) بلغ عدد السرادق المنصوبة 40 سردقا وشارك فيها 100 متطوع . فضلا عن نشر عدد من المفارز الجوالة مجهزة بحقائب اسعافات اولية ونقالات لنقل حالات الاعياء التي تحصل نتيجة الارتفاع في درجات الحرارة والسير لمسافات طويلة وتقوم محطات الهلال الاحمر العراقي بتوزيع علاجات طبية وادوية مختلفة وتقديم اسعافات اولية للزائرين ونشر المفاهيم الوقائية على الزائرين بغية الحد من المخاطر. وبلغ عدد المتطوعين المشاركين في الزيارة اكثر من600متطوع توزعوا على محطات الهلال الاحمر كافة

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

رسالة رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر حول مواجهة كورونا