جمعية الهلال الاحمر العراقي توزع 200,000 سلة غذائية خلال شهر رمضان

بغية مساعدة الفئات الأشد ضعفا في المجتمع وزعت جمعية الهلال الاحمر العراقي 200,000 الف سلة غذائية في محافظات العراق كافة، حيث وضعت الجمعية خطة تنسيق لشهر رمضان المبارك تتضمن تزويد المتعففين والأرامل والأيتام بمواد غذائية لمساعدتهم وتقديم يد العون لهم، وهو الجزء الأساسي في عمل الجمعية ، كما تقوم بتنظيم مآدب افطار جماعية في مختلف مناطق العراق. في هذا العام خصصت الجمعية 2 مليار ونصف المليار دينار لشراء سلات غذائية وتوزيعها على المواطنين. حيث وزع المركز العام لجمعية الهلال الأحمر العراقي 4600 سلة غذائية وفرع بغداد 40,000 الف سلة والبصرة 16,000سلة وميسان 6800 سلة وواسط 7200 سلة وذي قار 11,600 سلة والمثنى 4400 سلة والديوانية 7000 سلة والنجف 7400 و كربلاء 6400 سلة وبابل 1600سلة و الانبار 9000 سلة وديالى 8600 سلة وصلاح الدين 7800 سلة وكركوك 8000 سلة والسليمانية 9600 سلة ونينوى 20,000 سلة واربيل 9000 سلة ودهوك 6000 سلة.

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

رسالة رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر حول مواجهة كورونا