رئيس الهلال الاحمر العراقي الدكتور ياسين المعموري يشارك في تأسيس كيان جديد بإسم (الشبكة الحمراء) للتنسيق بين منظمات الهلال الاحمر والصليب الأحمر في تركيا

شارك رئيس جمعية الهلال الاحمر العراقي الدكتور ياسين المعموري في اجتماع منظمات الهلال الاحمر والصليب الاحمر في اسطنبول لتأسيس كيان جديد باسم الشبكة الحمراء، يجمع بين منظمات الهلال الأحمر والصليب الأحمر في منطقة منظمة التعاون الإسلامي، بهدف التنسيق المشترك، وتضم مؤسسات أكثر من 50 دولة .
وبعد الاعلان عن تأسيس الشبكة الحمراء خلال مؤتمر صحافي عقد في ختام المؤتمر قال الدكتور ياسين المعموري رئيس جمعية الهلال الأحمر العراقي “هذه الشبكة ستكون أداة فاعلة في سبيل تخفيف معاناة المواطنين من أعضاء (دول) هذه الشبكة”. وأوضح “اننا نجد المعاناة في كثير من البلدان، والكوارث التي تتأثر بها الدول المحيطة، لاتصالها جغرافيا وتاريخيا، وحركة اللاجئين تتجه للمنطقة”. وأضاف المعموري ” ان توحيد الجهود في اتجاه واحد، سيؤدي ذلك الكفاءة في مواجهة الأزمات”.
من جهته قال رئيس الهلال الأحمر التركي، كرم قنق: “نحن منظمات الهلال والصليب الأحمر في منطقة التعاون الإسلامي، اجتمعنا لتشكيل شبكة في ما بيننا”.وأضاف “شاركت في الاجتماع على مدار يومين قرابة 50 جمعية، ونتيجة هذا الاجتماع، قررت الدول الأعضاء، والمشاركون، تأسيس الشبكة الحمراء في ما بينها”.
وعن الهدف، أفاد قنق بأن “الجمعيات الوطنية تهدف لزيادة التعاون في ما بينها، وزيادة تبادل المعلومات، وإيجاد الحلول المشتركة في ما يتعلق بتقاسم المصادر والهموم، وفي الوقت نفسه استخدام تأثير الآليات الإنسانية ووضعها في جدول الأعمال”.
وأشار إلى أن “نظام العضوية سيكون عبر منظمة التعاون الإسلامي، ويمكن أن تشارك فيه المنظمات الدولية الأخرى، وسيكون للشبكة اجتماع كل عامين، وكل القرارات التي تتخذ ستكون عبر لجنة تنفيذية من 9 أعضاء، والسكرتارية ستقدم الدعم لهذه البنية، وسيتم تقديم بقية التفاصيل في وقت لاحق”.
من ناحيته، قال رئيس اللجنة الاسلإمية للهلال الأحمر الدولي، علي بوهدمة : “نحن سعداء بالنتيجة التي خرجت بها الاجتماعات بدعوة من الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان)، والشكبة تطرح لتعاون أكبر ما بين الجمعيات”. وتابع “ليست هناك أزمات وكوارث فحسب، بل هناك أزمات صامتة، نحن كمنظمة حكومية نرى أن الشبكة خير سند لنا، وسنكون سندا لها، وهذا المنطلق الذي عملنا عليه”.

عن الهلال الاحمر العراقي

هي جمعية إنسانية وطنية مستقلة عملها تخفيف الآلم ومعاناة أبناء المجتمع من دون تمييز في أوقات السلم والحرب أثناء الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية وتعد الجمعية واحدة من الجمعيات الفعالة في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويعتمد عمل الجمعية على مبدأ العمل التطوعي حيث يعتبر القاعدة الأساسية في عمل جمعية الهلال الأحمر العراقي وقد التزمت الجمعية منذ بداية تأسيسها بمبدأ العمل التطوعي الذي يعتبر من المبادئ الأساسية للحركة الدولية. والخدمة التطوعية هي تجسيد للمبادئ الأساسية للحركة الدولية والهلال الأحمر حيث يعتبر المتطوعين الركيزة الأساسية لعمل الجمعية فالإغاثة التطوعية لا تعمل لأجل أي مصلحة وتهدف الى توفير الإغاثة التطوعية دون أن تسعى إلى تحقيق أي ربح.

شاهد أيضاً

فرق الهلال الاحمر العراقي تقدم خدمات طبية وتوعوية لقوافل حجاج بيت الله الحرام

قامت الفرق الصحية التابعة للهلال الاحمرالعراقي في محافظة صلاح الدين بتشكيل مفارز طبية لأستقبال وتقديم ...